اعلنت الشرطة النيجيرية ان سبعة اشخاص من بينهم ثلاثة استراليين تعرضوا للخطف في منطقة اكبابويو قرب عاصمة ولاية كروس ريفر في كالابار

سبعة اشخاص من بينهم ثلاثة استراليين يتعرضون للخطف في نيجيريا

خطف سبعة اشخاص هم ثلاثة استراليين ونيجيريان وجنوب افريقي واحد ونيوزيلاندي واحد،الاربعاء في جنوب شرق نيجيريا بعد هجوم استهدف عربتهم كما اعلن عدد من المسؤولين الخميس.

ولم تعلن اي جهة على الفور مسؤوليتها عن عملية الخطف التي حصلت صباح الاربعاء في منطقة اكبابويو القريبة من كالابار،  كبرى مدن ولاية كروس ريفر، كما ذكرت السلطات.

وتحدثت الشرطة الاربعاء عن خطف خمسة موظفين في شركة استرالية، هم استراليان ونيجيري وجنوب افريقي، خلال هجوم على عربة قتل سائقها.

لكن رئيس الوزراء الاسترالي مالكوم تورنبول قال الخميس ان ثلاثة من مواطنيه قد خطفوا، واوضحت وزارة الخارجية النيوزيلاندية ان احد رعاياها هو من بين المخطوفين.

وقال تورنبول "نعمل على اعلى المستويات مع السلطات" النيجيرية، موضحا "اننا لا نعرف في هذه المرحلة هوية الخاطفين".

واضاف رئيس الحكومة الاسترالية "هذه عملية خطف حقيقية وعمل اجرامي بالغ الخطورة، فقد قتل شخص وخطف سبعة اخرون".

وتعذر على الفور معرفة هل ان الشخصين الاخرين اللذين خطفا كانا يعملان ايضا لحساب شركة ماكمان الاسترالية للمناجم والهندسة، والتي وقعت عقدا مع شركة لافارج هولسيم العملاقة.

وعمليات الخطف من اجل الحصول على فديات مألوفة في منطقة جنوب شرق نيجيريا المشهورة بالنفط، ويعمل فيها عدد كبير من الشركات الاجنبية، لكن من النادر جدا ان يتعرض الاجانب للخطف فيها.