اندونيسيون يتفقدون الاضرار جراء انزلاق التربة في بانيوماس

47 قتيلا حصيلة ضحايا الفيضانات وانزلاقات التربة في اندونيسيا

اسفرت الفيضانات وحوادث انزلاق التربة في جزيرة جاوا الاندونيسية خلال نهاية الاسبوع عن 47 قتيلا، حسب حصيلة جديدة نشرت الاثنين بينما قال مسؤول محلي ان مئات المنازل طمرت تحت سيول من الوحول والحجارة.

وتبحث فرق الاغاثة عن 15 شخصا فقدوا بعد امطار غزيرة وسيول من الوحول اسفرت عن خسائر كبيرة في اقليم الوسط الذي يتسم بكثافة سكانية كبيرة.

وقال سوتوبو بورو نوغروهو الناطق باسم الوكالة الوطنية لادارة الكوارث انه تأكد مقتل 47 من السكان، موضحا ان مئات المنازل اصيبت باضرار جسيمة ودمر بعضها بالكامل.

وتستخدم فرق الاغاثة حفارات في محاولة للعثور على ناجين في الاماكن التي يمكن الوصول اليها بسهولة بينما يبحث القرويون في المناطق النائية بايديهم.

وانزلاقات التربة ليست نادرة في اندونيسيا التي يسودها مناخ استوائي ملائم للكوارث الطبيعية والامطار الغزيرة.

وفي ايار/مايو، لقي 15 طالبا كانوا يمضون عطلة في منطقة سيبولانغيت السياحية شمال سومطرة، مصرعهم جراء انزلاق للتربة نجم عن امطار غزيرة.

وكان حوالى 100 شخص قتلوا في كانون الاول/ديسمبر 2014 جراء انزلاق للتربة في جاوا.

 

×