مودي خلال القائه كلمة امام اعضاء الكونغرس الاميركي الاربعاء 8 يونيو 2016

مودي يدعو الى تعزيز التعاون الامني بين الولايات المتحدة والهند

شدد رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي الاربعاء امام الكونغرس الاميركي على وجوب تعزيز التعاون بين الولايات المتحدة والهند لمكافحة الارهاب وتشجيع السلام والاستقرار من افريقيا الى اسيا.

وقال مودي "نحتاج راهنا الى تعزيز تعاوننا الامني"، وخصوصا "عزل من يأوون" الارهابيين.

ولم يذكر رئيس الوزراء الهندي باكستان بالاسم في شكل مباشر، لكنه اشار من ضمن المنظمات الارهابية التي تهدد اسيا الى تنظيم عسكر طيبة الذي يتمتع بشعبية في باكستان والمدرج على القائمة السوداء الاميركية للارهاب.

واعتبر مودي ايضا ان شراكة قوية بين البلدين يمكن ان "تساهم في ضمان امن الطرق البحرية الدولية وحرية الملاحة" الدولية، في اشارة الى تنازع السيادة على بحر الصين الجنوبي بين بكين وجيرانها.

ويزور المسؤول الهندي واشنطن منذ الاثنين والتقى الرئيس باراك اوباما الثلاثاء. واعلن الرجلان عزمهما المصادقة سريعا على اتفاق المناخ الذي تم التوصل اليه في كانون الاول/ديسمبر في باريس.

ومودي هو رئيس الوزراء الهندي الخامس الذي يتحدث في جلسة عامة للكونغرس.

واعتبر في خطابه ان الهند شريك "طبيعي" كبير للولايات المتحدة في اسيا، لافتا الى ان دستوري البلدين يقومان على "الحرية" و"المساواة" بين المواطنين و"الديموقراطية".

وذكر بان "عدد الاميركيين الذين يمارسون اليوغا يفوق من يمارسون رياضة البيسبول".

وبعد خطابه، لبى مودي دعوة رئيس مجلس النواب بول راين الى الغداء ثم الى حفل استقبال نظمه الكونغرس.

كذلك، التقى رئيس الوزراء خلال زيارته رؤساء شركات اميركيين وهنودا. ووعدت مجموعة امازون العملاقة باستثمار ثلاثة مليارات دولار في الهند.

 

×