حادث التصادم بين القطارين في سان-جورج-سور-موز

ثلاثة قتلى على الاقل في تصادم قطارين في بلجيكا

قتل ثلاثة اشخاص على الاقل في تصادم بين قطار للركاب وقطار للبضائع مساء الاحد على الخط بين نامور ولياج في شرق بلجيكا، وفق ما افادت وكالة الانباء البلجيكية.

وجاء في حصيلة مؤقتة اصدرتها السلطات ليل الاحد الاثنين في مؤتمر صحافي بالقرب من مكان وقوع الحادث، ان الاصطدام الذي حصل بعيد الساعة 23:00 (21:00 ت غ) اسفر عن ثلاثة قتلى وتسعة جرحى اصيبوا بدرجات مختلفة، والبعض منهم في حالة خطرة.

ونقل سبعة وعشرون شخصا اخرين الى المستشفى بعد الحادث.

واعلن رئيس بلدية سان-جورج-سور-موز، فرنسيس دوجون الذي واكب عمليات الاغاثة ان الحصيلة لا تزال الحصيلة مؤقتة.

وقال دوجون لوكالة الانباء البلجيكية ان "قطار المسافرين في حالة مؤسفة فعلا، انه منظر مرعب. فقد تقوقعت العربة الاولى ومن حسن الحظ ان عدد الضحايا لم يكن اكبر".

وصدم قطار الركاب من الخلف قطار بضائع كان متوقفا على الخط ذاته في سرعة "عالية" بحسب ما اوضح لفرانس برس فريديريك ساكري المتحدث باسم الشركة التي تدير شبكة السكك الحديد البلجيكية.

واوضحت الشركة الوطنية للسكك الحديد البلجيكية  ان حوالى اربعين شخصا كانوا يسافرون في القطار.

ولم تعرف بعد الظروف الدقيقة للحادث، وخصوصا ما اذا اتيح لقطار الركاب استعمال الفرامل قبل الاصطدام.

واضافت الشركة ان "الاولوية هي الاهتمام بالمصابين"، مع انها بدات جمع المعلومات لكشف ملابسات الحادث.

وكان قطار الركاب يقوم برحلة بين موسكرون وليير، ويعبر بلجيكا من الغرب الى الشرق، ووقع الحادث في القسم بين نامور ولياج.

واوضحت الشركة ان القطار "صدم قطار شحن كان امامه على  السكة. ومن جراء الصدمة، خرجت اثنتان من العربات الست عن السكة، وانقلبتا على الطريق".

وذكر مراسل لفرانس برس ان العربة الاولى انقلبت على جنبها.

وكانت الصدمة "عنيفة جدا"، كما ذكرت وكالة الانباء البلجيكية، موضحة ان عناصر من جهاز الاطفاء ومن شرطة لياج قد ارسلوا الى منطقة الحادث.

ونقلت صحيفة "لافنير" اليومية المحلية على موقعها في شبكة الانترنت، عن شاهد كان في القطار ان "الفوضى" سادت المكان وان العربتين الاوليين قد "دمرتا". واوضحت الصحيفة ان اعمال صيانة تجرى على خط نومار-لياج، وان المرور بات يقتصر على خط واحد.

واقامت السلطات مركزا للازمات على مقربة من مكان الحادث.

 

×