مقاتل من الانفصاليين يعد طعاما في موقعه في مطار دونيتسك 1 يونيو 2016

روسيا توافق على تسليح مراقبين اجانب في اوكرانيا "للدفاع عن النفس"

اعلنت روسيا السبت للمرة الاولى موافقتها على ان يكون بعض المراقبين الاجانب في منطقة النزاع بشرق اوكرانيا مسلحين مثلا "بمسدسات ليمكنهم الدفاع عن انفسهم" ولكن بدون ان يصل الامر الى الاعتراف لهم بمهمة شرطة.

وتطالب اوكرانيا بمهمة شرطة مسلحة في شرق اوكرانيا حيث لا يسمح حتى الان الا بمراقبين غير مسلحين لمراقبة وقف اطلاق النار الهش بين القوات الاوكرانية والمتمردين الانفصاليين المدعومين من روسيا.

وكانت روسيا تعارض مهمة مسلحة لكن وزير خارجيتها سيرغي لافروف قال السبت انه لن يعارض ان يكون بعض مراقبي منظمة الامن والتعاون في اوروبا مسلحين مثلا "بمسدسات ليمكنهم الدفاع عن انفسهم".

كما اقترح رفع عددهم.

واضاف "نقترح ان يتم تعزيز فرق المراقبين في الاماكن التي تخزن فيها اسلحة ثقيلة حتى يمكنهم المراقبة على مدار الساعة".

وبدا النزاع في شرق اوكرانيا في نيسان/ابريل 2014 وخلف نحو 9400 قتيلا. وتتهم كييف ودول غربية روسيا بتغذية النزاع ودعم انفصاليي منطقتي دونيتسك ولوغانسك بالعناصر والسلاح. وتنفي روسيا هذه الاتهامات.

وفي ايار/مايو ورغم وقف اطلاق النار، قتل 26 جنديا اوكرانيا وعدد غير محدد من الانفصاليين في مواجهات.

وتقول بعثة منظمة الامن والتعاون في اوروبا ان مراقبيها تعرضوا لاطلاق نار وتم تهديدهم.

واعلن رئيس المنظمة لامبيرتو زانير انه مستعد لارسال مراقبين مسلحين الى اوكرانيا شرط موافقة جميع اطراف النزاع على ذلك.

 

×