شرطة مكافحة الشغب البلجيكية تنتشر خلال تظاهرة احتجاج على اجراءات التقشف في بروكسل الثلاثاء 24 مايو 2016

شرطة بروكسل تفتح خراطيم المياه على محتجين ضد اجراءات التقشف

فتحت الشرطة البلجيكية خراطيم المياه اثناء اشتباكها مع محتجين في تظاهرة ضخمة في بروكسل الثلاثاء ضد اجراءات التقشف التي فرضتها الحكومة اليمينية، بحسب ما افاد مراسلو وكالة فرانس برس. 

وانفصلت مجموعة عن نحو 100 متظاهر من مسيرة سلمية شارك فيها نحو 60 الف شخص في العاصمة البلجيكية، وبدأوا في رشق شرطة مكافحة الشغب بمختلف الاجسام والمفرقعات، بحسب المراسلين. 

وفرقتهم الشرطة باستخدام ثلاث خراطيم مياه. 

ويفترض ان يكون احتجاج الثلاثاء بداية اشهر من الاحتجاجات المزمعة بقيادة نقابات العمال ضد سياسات حكومة رئيس الوزراء شارل ميشال. 

وفرضت اجراءات امنية مشددة خشية تكرر اعمال العنف التي شابت مسيرة ضخمة ضد اجراءات التقشف التي اعلن عنها رئيس الوزراء بعد توليه منصبه في 2014. 

ولا تزال بروكسل في حالة تاهب امني عقب التفجيرات الانتحارية في 22 اذار/مارس في المطار وقطار والتي اعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عنها. 

وتعارض ثلاث نقابات رئيسية اقتراحات وزير التوظيف كريس بيترز والتي تتيح للموظفين فرض اسبوع عمل اكثر مرونة حتى 45 ساعة عمل عند الضرورة، تليها اسابيع اقصر للحفاظ على مبدأ العمل 38 ساعة في الاسبوع.

 

×