المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

ميركل تشكك في إمكانية بدء إعفاء الأتراك من التأشيرة لأوروبا أول يوليو

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إنه من الممكن ألا يبدأ الاتحاد الأوروبي في تطبيق قرار إعفاء المواطنين الأتراك من تأشيرة الدخول لدول الاتحاد اعتبارا من أول تموز/يوليو المقبل حسبما كان مقررا حتى الآن.

وقالت ميركل عقب لقائها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الاثنين في اسطنبول إن بعض شروط الإعفاء "لن تكون قد طبقت" بحلول الأول من شهر تموز/يوليو المقبل.

وبررت ميركل ذلك بالتشريعات الخاصة بمكافحة الإرهاب في تركيا.

وأكدت ميركل أنها أوضحت لأردوغان أن الطريق للإعفاء من التأشيرة يستند الى تطبيق الشروط الـ 72 التي حددها الاتحاد الأوروبي لذلك وأنه من الضروري أن تفي أنقرة بجميع هذه الشروط أولا وأنه "وطبقا للوضع في تركيا خلال الأسابيع المقبلة فلن يتم تنفيذ جميع الشروط إذا لم يتم تعديل التشريعات الخاصة بمكافحة الإرهاب".

أضافت ميركل: "غير أننا تحدثنا بعمق وصراحة شديدين وبشكل هادف عن ضرورة بذل كل ما هو ممكن من أجل استمرار التواصل بينا رغم أنه من الواضح أنه لن يمكن تطبيق أشياء بعينها بحلول الأول من تموز/يوليو، منها على سبيل المثال الإعفاء من التأشيرة، وذلك لأن شروط الإعفاء لن تكون قد طبقت في هذا الموعد".

 

×