المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

ميركل تدعو حزبها لعدم التخلي عن مبادئه

دعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل حزبها /الاتحاد المسيحي الديمقراطي/ إلى عدم التخلي عن مبادئه في نزاعه مع حزب البديل من أجل ألمانيا الذي يتبنى نزعة تميل إلى التطرف اليميني.

وقالت ميركل في تصريحات لصحيفة "فرانكفورتر ألجماينه زونتاجس تسايتونج" الصادرة غدا الأحد إن جملة رئيس الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري الأسبق فرانس جوزيف شتراوس عن أنه لا يمكن أن توجد قوة ديمقراطية مشروعة ذات صبغة أكثر يمينية من الاتحاد المسيحي الديمقراطي، هي جملة صحيحة من جهة، فالاتحاد المسيحي يجب أن "يتكامل مع الاتجاه الوسط في السياسة الألمانية"، حتى في حالة تقديمه حلولا للمشكلات الراهنة.

وأوضحت ميركل تقول " إلا أن هذه الجملة ليست صحيحة حين تفهم بمعنى أنه "لابد من صبغ المبادئ بصبغة النسبية أو حين يتم التخلي عنها كلية بدعوى ألا يتحول الناس عن تأييد الاتحاد المسيحي".

وكانت ميركل تعقب بذلك على مقولة هورست زيهوفر رئيس الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري الشريك الأصغر في الائتلاف الحاكم في ألمانيا والتي كررها مرارا نقلا عن شتراوس أنه لا يمكن أن توجد قوة ديمقراطية مشروعة على يمين حزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي.

 

×