روسيف تتحدث في القصر الرئاسي في برازيليا 12 مايو 2016

روسيف تدعو شعب البرازيل الى "التعبئة ضد الانقلاب"

دعت ديلما روسيف التي اقصيت عن رئاسة البرازيل بعد تصويت في مجلس الشيوخ الخميس شعب بلادها الى "التعبئة ضد الانقلاب" وذلك في اول كلمة لها بعد التصويت ببدء اجراءات اقالتها.

وقالت روسيف "ادعو كل البرازيليين المعارضين للانقلاب، من اي حزب كانوا الى البقاء في تعبئة وموحدين ومسالمين".

وصرحت روسيف "الخطر لا يحدق فقط بولايتي بل ايضا باحترام اصوات الناخبين وسيادة الشعب البرازيلي والدستور".

وتولى نائب روسيف، ميشال تامر مهام الرئاسة بدلا منها.

وكررت روسيف القول انها ضحية "انقلاب" و"مهزلة قضائية وسياسية".

وانهى تصويت تاريخي في مجلس الشيوخ البرازيلي الخميس مهام روسيف وبات نائبها ميشال تامر رئيسا، في زلزال سياسي انهى 13 عاما من حكم اليسار في اكبر دولة في اميركا اللاتينية.

وصوت اعضاء مجلس الشيوخ بغالبية كبرى من 55 من اصل 81 لصالح بدء اجراء اقالة روسيف المتهمة بالتلاعب باموال الدولة وذلك في جلسة تاريخية بدات صباح الاربعاء.