مستشار النمسا فيرنر فايمان

استقالة مستشار النمسا بعد فوز مرشح اليمين المتطرف في الجولة الاولى من الانتخابات الرئاسية

استقال مستشار النمسا فيرنر فايمان، زعيم الحزب الديمقراطي الاشتراكي، الاثنين من كافة مهامه بعد أسبوعين من الانتكاسة التي مني بها حزبه في الجولة الاولى من الانتخابات الرئاسية، وفق المتحدثة باسم المستشارية النمسوية انيا ريختر.

واضافت ريختر لفرانس برس "استقال من جميع مهامه". وفاز المرشح اليميني المتطرف نوربرت هوفر في الجولة الاولى التي جرت في 24 نيسان/ابريل مع هزيمة مرشح الحزب الديموقراطي الاشتراكي.

وهي اول انتخابات يستبعد فيها الحزب الاشتراكي الديموقراطي والحزب المحافظ المشاركان في الائتلاف الحكومي منذ 2008 من الجولة الثانية من الانتخابات التي ستجري في 22 ايار/مايو.

احدثت هذه الهزيمة هزة داخل الحزبين ولا سيما لدى الاشتراكيين الديموقراطيين الذين شككوا بشرعية فايمان. ويعقد الحزب اجتماعا بعد ظهر الاثنين.

حصل مرشح "حزب الحرية" اليميني المتطرف هوفر على 36% من الاصوات محققا افضل نتيجة لحزبه منذ الحرب العالمية الثانية.

وحل ثانيا مناصر البيئة الكسندر فان در بيلين بحصوله على 20,4% من الاصوات.

واستبعد مرشح الحزب الاشتراكي الديموقراطي رودولف هندستورفر ومرشح المحافظين اندرياس كول من الجولة الثانية لحصول كل منهما على 11,2% من الاصوات.