الجامعي البريطاني كريس ستيفنسون في لندن في 17 مارس 2016

جامعي بريطاني مهدد بالسجن 5 سنوات في تركيا بتهمة "دعاية ارهابية"

طلبت نيابة اسطنبول عقوبة السجن بين عام وخمسة بحق جامعي بريطاني مقيم منذ سنوات في المدينة بتهمة القيام "بدعاية ارهابية" لصالح التمرد الكردي، على ما نقلت وسائل الاعلام المحلية.

ففي اذار/مارس اوقف الاستاذ في جامعة بيلغي باسطنبول كريس ستيفنسون المقيم في تركيا منذ 25 عاما امام قصر العدل في المدينة فيما كان يعبر عن الدعم لثلاثة جامعيين اتراك اوقفوا لتوقيعهم عريضة تتهم الدولة بارتكاب "مجازر ضد الاكراد" في جنوب شرق البلاد.

لاحقا تم ترحيل ستيفنسون لكنه عاد بعد اسبوع الى تركيا لعدم صدور امر بمنع دخوله الى اراضيها.

واصدر مدعون بيانا اتهاميا بحقه يتهمه بالقيام "بدعاية ارهابية"، بحسب وكالة دوغان للانباء، لصالح تمرد حزب العمال الكردستاني، الذي تعتبره تركيا وعدد من الدول منظمة ارهابية.

ولم يحدد موعد محاكمة البريطاني حتى الان. 

افاد المدعون ان ستيفنسون كان يحمل منشورات مؤيدة لحزب العمال الكردستاني عند توقيفه في 15 اذار/مارس.

لكن الاستاذ اكد من جهته ان الشرطة عثرت في حقيبته على دعوة الى احتفالات النوروز، راس السنة الكردية الذي صادف 21 اذار/مارس.

تعيش تركيا منذ بضعة اشهر في حالة استنفار بسبب مجموعة من الهجومات المتصلة بالنزاع الكردي او المنسوبة الى تنظيم الدولة الاسلامية.

 

×