رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس في باريس

فالس: الحكومة الفرنسية ستقترح تمديد حال الطوارئ شهرين

صرح رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس الاربعاء ان الحكومة ستعرض على البرلمان تمديد حال الطوارئ التي اعلنت في اعقاب اعتداءات 13 تشرين الثاني/نوفمبر شهرين لتغطي كأس اوروبا لكرة القدم للعام 2016 على ضوء "التهديد" القائم.

وسبق ان تم تمديد حال الطوارئ في شباط/فبراير لثلاثة اشهر حتى 26 ايار/مايو وتريد الحكومة الان تمديدها حتى  نهاية تموز/يوليو لضمان امن كأس اوروبا التي تنظم بين 10 حزيران/يونيو و10 تموز/يوليو في فرنسا.

وقال فالس "نقترح تمديدها لفترة شهرين اضافيين اعتبارا من نهاية ايار/مايو نظرا للتهديد (...) لانه في مواجهة مثل هذا التهديد نحن بحاجة لاعطاء هذه الصلاحيات وهذه الامكانات تحت اشراف قاض والبرلمان لاتاحة رد افضل في مواجهة الارهاب".

واضاف ان تنظيم كأس اوروبا 2016 وكذلك سباق فرنسا الدولي للدراجات الهوائية (تور دو فرانس) في تموز/يوليو يستدعيان تمديد حال الطوارئ التي لا يمكن ان "تكون حالة دائمة".

وحال الطوارئ تتيح خصوصا للدولة ان تضع اي شخص قيد الاقامة الجبرية اذا "اعتبر سلوكه خطيرا للامن العام والنظام" وان تامر كذلك "بمداهمة منازل ليلا نهارا" بدون المرور بالسلطة القضائية.

ومنذ اعلان حال الطوارئ في تشرين الثاني/نوفمبر "نفذت اكثر من 3500 مداهمة ما ادى الى توقيف اكثر من 400 شخص" كما اعلن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف الاسبوع الماضي.

وسيعرض كازنوف اقتراح تمديد حال الطوارئ الاربعاء على مجلس الوزراء.

 

×