مقاتلون موالون للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي يرفعون العلم السعودي في عدن

القوات الموالية لهادي تؤكد انها بسطت سيطرتها على الجزء الاكبر من حي في عدن

اكدت القوات الموالية لحكومة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي اليوم الاثنين انها بسطت سيطرتها على الجزء الاكبر من حي التواهي آخر معقل للحوثيين في عدن كبرى مدن الجنوب اليمني.

وقال الناطق باسم مجلس قيادة المقاومة الشعبية علي الاحمدي لوكالة فرانس برس ان "مقاتلي المقاومة نجحوا في السيطرة على معظم حي التواهي ومنشآته الحيوية".

واضاف ان هذه القوات استعادت القصر الرئاسي  مقر قيادة المنطقة العسكرية الرابعة للقاعدة البحرية.

واكد الاحمدي ان "عملية تمشيط واسعة تجري للقضاء على آخر جيوب المقاومة للحوثيين وحلفائهم" اي القوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح.

واكد هذا الناطق باسم القوات الموالية لهادي ان المتمردين ما زالوا ينتشرون على اسطح مبان في الحي لكن "باعداد صغيرة".

ومن جهة اخرى، قام الحوثيون الذين يواجهون عملية للقوات الموالية للحكومة في المنفى تجري بدعم من طيران التحالف العربي بقيادة السعودية، بقصف احد احياء شمال عدن الاحد مما ادى الى سقوط نحو ستين قتيلا من المدنيين، حسبما ذكرت ادارة الصحة في المدينة.