الشرطة السعودية أثناء حملة تفتيش عن عناصر القاعدة عام 2006

سعودي شيعي يعلن صدور حكم بسجنه شهرين وجلده لانه اقام الصلاة في منزله

اعلن سعودي شيعي الثلاثاء ان حكما صدر بسجنه شهرين وبجلده ستين جلدة لانه كان يقيم صلاة جماعة في منزله ايام الجمعة.

وقال زهير بوصالح (47 عاما) لوكالة فرانس برس انه كان يقيم صلاة الجمعة في منزله "لانه لا يوجد مسجد شيعي في الخبر" بشرق العربية السعودية.

واوضح انه تم الافراج عنه بانتظار حكم الاستئناف بحقه في الثاني من آب/اغسطس.

وتتركز الاقلية الشيعية في السعودية في شرق المملكة وتشكو من تعرضها للتهميش.

واعلن بوصالح ايضا انه سبق ان سجن ثلاث مرات للسبب نفسه، وهو يطالب باقامة مسجد للشيعة في الخبر. واضاف ان السلطات كانت تقول له في كل مرة "ان غالبية السكان في الخبر من السنة" لتبرير رفض طلبه.

الا انه اوضح ايضا ان امير المنطقة سمح له باقامة صلوات جماعية في منزله، وقد طلب لقاء مع هذا المسؤول لبحث المشكلة معه.

وكان تنظيم الدولة الاسلامية اعلن مسؤوليته عن تفجيرين انتحاريين استهدفا مسجدين شيعيين في شرق المملكة واديا الى مقتل 25 شخصا.

وندد المسؤولون السعوديون بشدة بالاعتداءات التي استهدفت الشيعة شرق البلاد.

 

×