وزير الداخلية التونسي نجم الغرسلي في مؤتمر صحافي

مقتل ثلاثة من كبار قادة تنظيم مسلح متطرف في تونس

اعلن وزير الداخلية التونسي نجم الغرسلي مساء الاحد ان ثلاثة من قادة كتيبة عقبة بن نافع وهو التنظيم المسلح المتطرف الاساسي في تونس، هم بين الاشخاص الخمسة الذين قتلوا الجمعة في ولاية قفصة بوسط البلاد.

وقال الوزير خلال مؤتمر صحافي ان "العملية التي قامت بها الجمعة قواتنا الامنية بالتعاون مع الجيش في ولاية قفصة ادت الى مقتل خمسة ارهابيين خطيرين بينهم ثلاثة من كبار قادة كتيبة عقبة بن نافع".

واضاف ان كتيبة عقبة بن نافع "قد استؤصلت بمعدل 90%" بعد هذه العملية. يشار الى ان كتيبة عقبة بن نافع هي جناح القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي التي تبنت عدة هجمات على القوات المسلحة التونسية في المنطقة الحدودية بين تونس والجزائر .

وكان المتحدث باسم الرئاسة التونسية معز السيناوي اعلن السبت في تغريدة على تويتر ان "تقرير تحليل الحمض النووي الريبي اكد ان مراد الغرسلي قتل الجمعة".

وكانت وزارة الداخلية التونسية اعلنت الجمعة أن قوات الأمن قتلت خمسة "ارهابيين" في جبل عرباطة بولاية قفصة (وسط غرب).

واوضح الوزير ان التونسيين مراد الغرسلي وحكيم حازي والجزائري الونيس ابو فتح المطلوب من قبل السلطات الجزائرية منذ العام 1994 هم من كبار قادة هذا التنظيم وقد قتلوا في العملية.

واكد "لن نتراجع امام هؤلاء الذين يزرعون الموت" مؤكدا "وجود عناصر على الارجح في تونس مستعدين للانضمام الى تنظيم الدولة الاسلامية" ولكن نفى وجود هذا التنظيم في البلاد.

واشار الى انه لم تعرف بعد هوية الشخصين الاخرين اللذين قتلا في العملية ايضا.

 

×