جزء من المدينة القديمة في صنعاء تعرض لاضرار نتيجة الغارات © اف ب محمد حويس

اضافة صنعاء وشبام اليمنيتين الى لائحة اليونيسكو للتراث العالمي المهدد

صورة ماخوذهاضيفت مدينتا صنعاء وشبام (وسط) في اليمن المهددتان نتيجة المواجهات بين المتمردين والقوات الحكومية الى لائحة اليونيسكو للتراث العالمي المهدد، على ما اعلنت المنظمة الخميس.

وافادت المنظمة الثقافية الاممية في بيان ان مدينة صنعاء القديمة عاصمة اليمن "تعرضت لاضرار كبرى بسبب النزاع المسلح (...) واصيب حي القاسمي (...) بمحاذاة حديقة مقشامة القاسمي الشهيرة باضرار فادحة".

ويشهد اليمن حربا طاحنة بين القوات الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي والمتمردين، من حوثيين شيعة ومن يحالفهم، الذين سيطروا منذ 2014 على مساحات واسعة من البلاد.

ويشن تحالف عربي بقيادة السعودية منذ اذار/مارس غارات جوية على مواقع المتمردين لمنعهم من السيطرة على البلاد كاملة. الاربعاء اعلنت الامم المتحدة حال الطوارئ الانسانية من المستوى الثالث في البلاد، وهي الاعلى.

واضافت المنظمة ان "الجزء الاكبر من النوافذ الزجاجية والابواب الملونة والمزينة" في العاصمة "التي تشكل ميزات هندستها المحلية، تحطم او تضرر". واعربت عن "الحزن والقلق" ازاء الدمار الذي يطال "مدينة اسلامية ذات اهمية كبرى تاريخيا وتراثيا".

كما اضيفت مدينة شبام التي بنيت في القرن السادس عشر على كتلة صخرية وسورها الى لائحة المواقع المهددة.

وبالاضافة الى "التهديدات المحتملة المرتبطة بالنزاع" تعاني المدينة التي اطلقت عليها تسمية "مانهاتن الصحراء" بسبب مبانيها المشابهة للابراج، من "مشاكل صيانة وادارة"، بحسب اليونيسكو.

وافتتحت المنظمة الاممية الاحد في بون الدورة الـ39 للجنتها للتراث العالمي حيث ستدرس حتى 8 تموز/يوليو حوالى 30 ترشيحا تضيفهم الى لائحة التراث الانساني العالمي.