الملياردير السعودي الامير الوليد بن طلال

الوليد بن طلال يعلن وقف جميع ثروته "120 مليار ريال" للعمل الخيري خلال السنوات القادمة

أعلن الأمير الوليد بن طلال رئيس مجلس إدارة شركة "المملكة القابضة"، وقف كامل ثروته للأعمال الخيرية.

وقال الأمير الوليد في مؤتمر صحفي في الرياض إنه سيتبرع بمبلغ 32 مليار دولار (120 مليار ريال) للأعمال الخيرية في السنوات المقبلة عبر مؤسسة “الوليد للإنسانية”، مشيرا إلى أن هذا المبلغ يمثل ثروته الكاملة وإنه سيمنح للمؤسسات الخيرية بما في ذلك تلك التي تدعم الصحة والقضاء على الأمراض وأعمال الإغاثة من الكوارث وحقوق المرأة.

وكان الأمير الوليد قد قرر مؤخراً تأسيس وقف وقام بتشكيل مجلس لنظارة الوقف كالتالي:

- الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود، رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة.

- الأمير خالد بن الوليد بن طلال آل سعود.

- الأميرة ريم بنت الوليد بن طلال آل سعود.

-الأستاذة ندى الصقير، المدير العام التنفيذي للشؤون المالية والإدارية بالمكتب الخاص لصاحب السمو الملكي والوليد للإنسانية.

-الدكتور وليد عرب هاشم، عضو مجلس الشورى سابقاً، دكتور اقتصاد في جامعة الملك عبدالعزيز.

-المهندس طلال ابراهيم الميمان، الرئيس التنفيذي للتطوير والاستثمارات المحلية ورئيس مجلس إدارة والرئيس التنفيذي لشركة المملكة للتطوير العقاري وعضو مجلس إدارة شركة المملكة القابضة.

-الأستاذ فهد السكيت، الرئيس التنفيذي لقطاع الاعلام ورئيس مجلس إدارة قناة العرب الإخبارية.

-الشيخ الدكتور علي النشوان، المستشار الديني لسمو رئيس مجلس الأمناء.

-الأستاذة عبير كعكي، الأمين العام للوليد للإنسانية.

-الأستاذ محمد فهمي سليمان، المدير المالي والإداري وعضو مجلس إدارة شركة المملكة القابضة.

-الأستاذة هبة جميل فطاني، المديرة التنفيذية الأولى لإدارة العلاقات والإعلام.

 

×