رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في باريس

العبادي يعلن اعتقال مسؤول بارز سابق في حزب البعث

كشف رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي السبت عن اعتقال المسؤول السابق في حزب البعث عبد الباقي السعدون، أحد ابرز المطلوبين الذين لم يتم توقيفهم منذ اسقاط نظام الرئيس الاسبق صدام حسين في العام 2003.

وقال العبادي "ابشركم واعلن لاول مرة ان جهاز المخابرات تمكن من القبض على المطلوب عبد الباقي السعدون"، وذلك في كلمة ألقاها خلال احتفال لنقابة الصحافيين العراقيين، وبثت مباشرة عبر قنوات التلفزة.

اضاف "هذا نصر لقواتنا الامنية والاستخباراتية في قدرتها للوصول الى هؤلاء".

واوضح ضابط مسؤول في المخابرات فضل عدم كشف اسمه او رتبته، ان اعتقال السعدون تم فجر الخميس "بعد متابعة استمرت اكثر من سنة، والقي القبض عليه في عملية نوعية دون مقاومة" في مدينة كركوك شمال بغداد.

وتولى السعدون مناصب قيادية عدة في حزب البعث ابان عهد الرئيس الاسبق صدام حسين، وادرجته الولايات المتحدة على لائحة ابرز المطلوبين بعد سقوط النظام اثر الاجتياح الاميركي في 2003، واتهمته بارتكاب جرائم ضد الانسانية اثناء قمع احتجاجات لعراقيين شيعة في العام 1999.

ولا يزال النائب السابق لمجلس قيادة الثورة عزة ابراهيم الدوري ابرز المطلوبين الذين لم يتم اعتقالهم، ولا يزال مصيره غير محسوم.

ففي نيسان/ابريل، قتل رجل يعتقد انه الدوري ويحمل ملامح مشابهة له، الا ان السلطات العراقية اعلنت في وقت لاحق عدم امتلاكها عينات من حمضه النووي لاجراء فحوص مقارنة وتأكيد هويته.

وفي ايار/مايو، نشرت قنوات تلفزيونية قريبة من البعث، تسجيلا صوتيا منسوبا الى الدوري، وفي يتحدث عن حوادث حصلت بعد مقتل الشخص الذي يحمل ملامح شبيهة.

 

×