الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يتحدث في كارلسروهه

اردوغان: تركيا لن تسمح مطلقا بدولة كردية في سوريا

اعرب الرئيس التركي رجب طيب اردوغان عن استيائه حيال تقدم القوات الكردية في شمال سوريا مؤكدا ان تركيا لن تسمح مطلقا باقامة دولة للاكراد في جارتها الجنوبية.

وقال الرئيس الاسلامي المحافظ خلال مادبة افطار مساء الجمعة "اتوجه الى المجتمع الدولي. مهما كان الثمن، لن نسمح مطلقا باقامة دولة جديدة على حدودنا الجنوبية في شمال سوريا".

واتهم اردوغان القوات الكردية التي طردت تنظيم الدولة الاسلامية من مناطق عدة مجاورة للحدود مع بلاده بانها تريد "تغيير التركيبة الديموغرافية" في المناطق التي سيطرت عليها، كما نقلت عنه وسائل الاعلام التركية.

وكان الرئيس التركي يشير الى السكان العرب والتركمان في هذه المناطق.

وقد شن التنظيم المتطرف هجوما مباغتا الخميس على كوباني اوقع 164 قتيلا على الاقل.

ونفى اردوغان مجددا اي ليونة تركية حيال الجهاديين قائلا ان "اتهام تركيا باقامة صلات مع اي منظمة ارهابية محض افتراء كبير".

وتقيم وحدات حماية الشعب الكردية التي تقاتل الجهاديين في شمال سوريا علاقات مع حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره انقرة منظمة "ارهابية".

ويشكل احتمال اقامة منطقة حكم ذاتي في شمال سوريا خاضعة لحزب العمال الكردستاني مصدر قلق كبير لتركيا التي تخشى ان يتاثر اكرادها بذلك فضلا عن ان هذه المنطقة ستكون مجاورة لاقليم كردستان العراق.

الا ان صالح مسلم زعيم حزب الاتحاد الديموقراطي (ابرز الاحزاب الكردية في سوريا ووحدات حماية الشعب ذراعه المسلحة) استبعد قيام دولة للاكراد في سوريا.

وصرح مسلم لصحيفة حرييت التركية الجمعة "ليس لدينا مشروعا كهذا".