نتنياهو عند وصوله الى القاعدة العسكرية في النقب لحضور تخريج الطيارين

نتانياهو يشدد امام طيارين على مواجهة التهديد الايراني

قبل ايام من الموعد النهائي المحدد للتوصل الى اتفاق حول البرنامج النووي الايراني، قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو للطيارين الشبان الخميس انهم سيكونون في طليعة من يحمي اسرائيل.

وقال نتانياهو لطيارين متخرجين حديثا بحسب بيان صادر عن مكتبه "من ابرز التهديدات التي يواجهها امننا هي جهود ايران لتزويد نفسها بسلاح نووي".

واضاف "مهما كان (التهديد)، فان اسرائيل ستدافع عن نفسها دائما، وسلاح الجو هو احد الجوانب الكبرى" في ذلك.

ووصف المراسل الدبلوماسي لصحيفة هآرتس تصريحات نتانياهو بانها "تحذير ضمني لقصف ايران" مع بدء الموعد النهائي في 30 حزيران/يونيو للتوصل الى اتفاق نووي يلوح في الافق.

وقال نتانياهو "هذا الاتفاق سيء في الاساس. فهو يترك لايران مقومات بناء ترسانة نووية في غضون عشر سنوات".

وتنفي ايران تخطيطها لامتلاك مثل هذه الاسلحة، وتقول ان طموحاتها النووية سلمية.

ويقضي الاتفاق بتقليص البرنامج النووي الايراني في مقابل رفع العقوبات الدولية والغربية عنها، وهو ما تعارضه اسرائيل منذ فترة طويلة، واثارت غضب الولايات المتحدة.

وتقول اسرائيل انه لا يمكن الوثوق بايران لتتقيد بكلمتها حول اتفاق، كما انها لا تستبعد استخدام القوة العسكرية ضدها.

 

×