مشهد عام لمدينة عمان

اعلام الاردن يرفض تدخل اسرائيل بحرية الصحافة في المملكة

دان اعلام الاردن الخميس تدخل "العدو الاسرائيلي" بحرية الصحافة في المملكة اثر بيان لسفارة اسرائيل في عمان انتقد مقالا في صحيفة شبه حكومية يشيد بهجمات وقعت مؤخرا ضد اسرائيليين.

واعتبرت نقابة الصحافيين الاردنيين الخميس ان "بيان سفارة اسرائيل استفزازي وغير مقبول يكشف زيف كل المحاولات الاسرائيلية التي تقول انها دولة تحترم حرية التعبير والراي والراي الاخر".

واستنكرت النقابة في بيان "توقعات السفارة بوقف مثل هذه المقالات، فذلك تدخل سافر بحرية الصحافة والاعلام".

واعتبرت ذلك "استفزازا صارخا لمشاعر الصحافيين الاردنيين عامة والعرب، بل وشرفاء العالم، تجاه القضية الفلسطينية والمطالب العادلة بالسلام الشامل الذي تضرب به اسرائيل عرض الحائط".

ونشرت صحيفة "الدستور"، شبه الحكومية، الخميس عنوانا في صفحتها الاولى باللون الاحمر والخط العريض يقول "سفارة العدو الاسرائيلي تهاجم +الدستور+ وتصف مقالاتها بالبشعة والشائنة".

وقالت ان "ما يقوم به الشعب الفلسطيني من عمليات استشهادية وبطولية دفاعا عن الارض والانسان والعرض والدين والمقدسات، لهو فرض عين لا يسقط بالكفاية".

واضافت "مثلما ترفضون هذه العمليات نحن نرفض قتلكم للابرياء العزل لأهلنا في فلسطين وتشريدهم من ارضهم وتدنيس مقدساتهم امام اعينهم".

ونددت الصحيفة ببيان السفارة رافضة "وصف سفارة العدو مقالات +الدستور+ بالبشعة والشائنة، ولولا خوفنا اننا نعطيها شرعية على الارض الاردنية لتوجهنا للقضاء لمحاسبتها على هذه اللغة العنصرية".

وكانت سفارة اسرائيل في عمان نشرت الاربعاء بيانا نددت فيه بمقال للصحافي الاردني ياسر الزعاترة نشر الاربعاء في الصحيفة يشيد بالهجمات الاخيرة على الاسرائيليين في القدس واسرائيل.

وكتب الزعاترة المقال تحت عنوان "بطولات في الضفة والقدس يجب أن يبنى عليها" متحدثا عن "عملية طعن بطولية في القدس الأحد، وقبلها عملية إطلاق نار بطولية أخرى قرب رام الله تبنتها كتائب القسام، وأسفرت عن مقتل مستوطن وجرح آخرين".

وقال ان "ذلك هو المسار الأفضل، سواء نفذه أناس من المنتمين للفصائل، أم شبان مستقلون من الغيورين على دينهم ووطنهم"، مشيرا الى ان هذه "ثقافة يجب تعزيزها في أدبيات جميع الفصائل".

ويشير الكاتب الى الحادث الذي وقع في القدس الاحد عندما اصيب شاب فلسطيني برصاص شرطي في حرس الحدود الاسرائيلي بعد ان طعن الشاب الشرطي بسكين قرب البلدة القديمة في القدس، بحسب الشرطة الاسرائيلية.

وجاءت عملية الطعن بعد يومين من اطلاق فلسطيني النار على اسرائيليين قرب مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة الجمعة، ما ادى الى مقتل احدهما واصابة الاخر بجروح.

وعبرت سفارة اسرائيل في بيانها الذي جاء تحت عنوان "تحريض لقتل إسرائيليين في جريدة اردنية" عن "استيائها الحاسم ورفضها المطلق لمثل هذا الكلام الشنيع الذي يدعو للاساءة للمواطنين الأبرياء والذي يعتبر تحريضا للقتل وللعنف بمعناه الكامل".

واضافت السفارة انها "تتوقع أن يتم وقف نشر مقالات همجية من هذا النوع، والتي من شأنها أن تؤدي إلى الإضرار والمساس بالمواطنين وتزيد من التوتر".

ويرتبط الاردن منذ عام 1994 بمعاهدة سلام مع اسرائيل.