دمار في كوباني

المرصد السوري: تنظيم داعش يدخل مدينة كوباني من جديد

دخل مقاتلو تنظيم الدولة الاسلامية مدينة عين العرب (كوباني بالكردية) شمال سوريا مجددا الخميس بعد تفجير انتحاري واشتباكات مع وحدات حماية الشعب الكردي، حسبما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد ان "التنظيم نفذ تفجيرا انتحاريا عند منطقة المعبر التي تربط بين عين العرب وتركيا مما ادى الى مقتل خمسة اشخاص على الاقل".

وتابع عبد الرحمن ان "اشتباكات عنيفة اندلعت بعد ذلك في وسط المدينة حيث يمكن مشاهدة جثث في الشوارع"، دون ان يعطي حصيلة محددة للضحايا.

واضاف ان المواجهات لا تزال مستمرة صباح الخميس.

وحقق المقاتلون الاكراد سلسلة نجاحات في الفترة الاخيرة، اذ سيطروا قبل اسبوع على مدينة تل ابيض الاستراتيجية على الحدود مع تركيا، ما حرم الجهاديين من طريق امداد حيوية لنقل المقاتلين والسلاح والسلع. 

وخسر التنظيم في الاشهر الاخيرة اكثر من خمسين قرية وبلدة في الريف الشمالي للرقة لصالح المقاتلين الاكراد الذين تمكنوا بمؤازرة غارات التحالف الدولي من استعادة مدينة عين العرب (كوباني) في كانون الثاني/يناير وعدد كبير من القرى والبلدات المحيطة بها بعد طرد الجهاديين منها.