حثت منظمة هيومن رايتش ووتش الخميس امير الكويت على الغاء حكم السجن ست سنوات الصادر بحق مدون كويتي ادين بسبب تغريدات اعتبرت مسيئة للسعودية

هيومن رايتس واتش: الكويت كانت تتميز بانها بلد يحترم حرية التعبير الا ان الرياح تغيرت

حثت منظمة هيومن رايتش ووتش الخميس الكويت على الغاء حكم السجن ست سنوات الصادر بحق مدون كويتي ادين بسبب تغريدات اعتبرت مسيئة للسعودية.

وكانت محكمة التمييز ايدت الاسبوع الماضي الحكم على المدون صالح السعيد الذي نشر عبر تويتر تعليقات على الخلاف بين الكويت والسعودية حول المنطقة النفطية الحدودية، وعلى مواقف دول الخليج المناهضة للنظام السوري.

وقالت المنظمة في بيان انه "يتعين على الامير ان يسقط حكم السجن بحق المدون صالح السعيد وبان يأمر بالافراج عنه".

كما طالبت هيومن رايتس ووتش البرلمان الكويتي ب"سحب القوانين التي تسمح للسلطات بملاحقة اشخاص يعبرون عن انتقادات سلمية من خلال ممارسة حقهم بحرية التعبير".

وكان البرلمان الكويتي اقر الثلاثاء قانونا جديدا للجرائم الالكترونية ينص على عقوبات مشددة قد تطبق على ناشطين الكترونيين.

وقالت مديرة المنظمة لمنطقة الشرق الاوسط شمال افريقيا ساره لي ويتسون "في الماضي كانت الكويت تتميز بانها بلد يحترم حرية التعبير الا ان الرياح تغيرت".

 

×