دمار نتيجة الغارات على صنعاء القديمة 12 يونيو 2015

المتمردون الحوثيون يستولون على كبرى مدن محافظة الجوف شمال اليمن

استولى التمرد الحوثي الشيعي الاحد على كبرى مدن محافظة الجوف في شمال اليمن، القريبة من الحدود السعودية، كما افاد شهود، وذلك عشية المحادثات انطلاق المقررة في جنيف برعاية الامم المتحدة.

فقد استولى المتمردون المدعومون من ايران والذين تمكنوا من السيطرة على عدة مناطق منذ دخولهم العاصمة صنعاء في ايلول/سبتمبر، على الحزم كبرى مدن محافظة الجوف، من دون ان يواجهوا اي مقاومة، كما ذكر سكان ومصادر بين المقاتلين المحليين المعادين لهم.

وقال مبارك العبادي، المقاتل في المقاومة الشعبية التي تضم القوى المعارضة للحوثيين، "حصلت مقاومة قليلة. ونجح الحوثيون في السيطرة على المدينة والمجمع الحكومي المحلي".

واوضح سكان ان المتمردين الزيديين استفادوا من الخلافات بين القبائل المسلحة التي كانت تدافع عن مدينة الحزم.

ويعد شمال اليمن في الاساس المعقل الرئيسي للحوثيين، لاسيما محافظة صعدة على الحدود الجنوبية للمملكة.

وفي 26 اذار/مارس الماضي، اطلق تحالف عربي بقيادة السعودية عملية عسكرية جوية لمنع المتمردين من السيطرة على اليمن بكامله، ولاعادة "السلطة الشرعية" المتمثلة بالرئيس عبد ربه منصور هادي الموجود في الرياض.

وللمرة الاولى منذ التدخل السعودي، سيلتقي اطراف النزاع الاثنين في جنيف من اجل السعي للخروج من المأزق.

 

×