مقاتلون من المعارضة يجوبون احد شوارع بلدة جسر الشغور على متن دبابة

المرصد السوري: مقتل عشرين مدنيا في غارة لقوات النظام السوري على قرية في ريف ادلب

قتل عشرون شخصا بينهم خمسة اطفال الاثنين في غارات للطيران الحربي التابع للنظام السوري على قرية في محافظة ادلب في شمال غرب سوريا، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن "قصف الطيران الحربي قرية الجانودية في ريف جسر الشغور، ما ادى الى مقتل عشرين مدنيا على الاقل، بينهم خمسة اطفال، بالاضافة الى عشرات الجرحى".

واوضح عبد الرحمن ان الطيران الحربي ألقى صاروخين سقطا في احدى ساحات القرية الواقعة في غرب المحافظة وهي تحت سيطرة المعارضة المسلحة، مشيرا الى حدوث دمار كبير و"استمرار البحث تحت الانقاض عن مفقودين".

وتكبد النظام خلال الشهرين الماضيين خسائر عديدة في محافظة ادلب حيث خسر مدينة ادلب، مركز المحافظة، ومدنا وقرى اخرى ابرزها جسر الشغور الواقعة على مقربة من الجانودية، واريحا، بالاضافة الى قواعد ومراكز عسكرية كبيرة.

وباتت محافظة ادلب عمليا خارج سيطرة النظام، وهي الثانية التي يخسرها نظام الرئيس بشار الاسد خلال اربع سنوات من نزاع مدمر، بعد الرقة.

وصعد النظام خلال الايام الاخيرة حملة القصف الجوي بالبراميل المتفجرة والصواريخ على مناطق مختلفة في سوريا، لا سيما في محافظة حلب، ما أوقع عشرات القتلى بين المدنيين.