معبر جابر الحدودي بين سوريا والاردن

حرس الحدود الاردني دمر اربع سيارات، اثنتان منها قادمتان من سوريا وضبط كمية كبيرة من المخدرات

دمرت قوات حرس الحدود الاردني فجر الاحد اربع سيارات، اثنتان منها حاولتا اجتياز الحدود قادمتين من سوريا، وضبطت كمية من المخدرات والاسلحة باحداها، بحسب ما اعلن مصدر مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الاردنية.

وقال المصدر في بيان نشر على موقع القيادة العامة للقوات المسلحة انه "بتمام الساعة الرابعة والنصف من فجر يوم الاحد حاولت سيارتان مجهولتان اجتياز الحدود السورية باتجاه الاراضي الاردنية وتزامن ذلك مع قدوم سيارتين من الاراضي الاردنية لاسناد عملية الاجتياز".

واوضح انه "على اثر ذلك قامت قوات حرس الحدود العاملة ضمن منطقة المسؤولية بإغلاق المنطقة من جميع الاتجاهات والتعامل مع هذه السيارات بقوة وحزم وتطبيق قواعد الاشتباك المتبعة في مثل هذه الحالات".

واكد المصدر انه "تم تبادل إطلاق النار بين قوات حرس الحدود والمهربين مما اسفر عن تدمير جميع السيارات وإحراقها وضبط كميات كبيرة من المخدرات والاسلحة داخل احداها".

وفي بيان ثان، كشف المصدر ان "المواد التي عثر عليها اشتملت على 6 مليون و493 ألف حبة كبتاغون و2108 كف حشيش وأسلحة كلاشنكوف وبنادق قنص ومسدسات وأجهزة لاسلكية ومناظير مختلفة نهارية وليلية وعدد من أجهزة الاتصال الثريا والخلوية".

ولم يعط المصدر المزيد من التفاصيل حول مصير الاشخاص الذين كانوا يقودون تلك السيارات او عددهم او جنسياتهم.

وتعلن السلطات الاردنية بشكل دوري ضبط كميات من المخدرات.

وتؤكد وزارة الداخلية الاردنية ان 85 بالمئة مما يتم ضبطه من المخدرات معد للتهريب الى خارج المملكة.

وعقوبة الاتجار بالمخدرات في المملكة تتراوح بين ثلاثة و15 عاما بحسب الكميات التي تتم مصادرتها، اما الحيازة والتعاطي فتصل عقوبتها الى ثلاث سنوات.

وعززت السلطات الاردنية الرقابة على الحدود مع سوريا والتي تمتد لاكثر من 370 كلم واعتقلت عشرات الاشخاص الذين حاولوا عبورها بشكل غير قانوني.

ويستضيف الاردن اكثر من نصف مليون لاجئ سوري منهم اكثر من 80 الفا في مخيم الزعتري في محافظة المفرق شمال المملكة قرب الحدود مع سوريا.

 

×