رجل امن تونسي

مقتل سبعة عسكريين اثر اطلاق نار في ثكنة عسكرية بتونس

اعلنت وزارة الدفاع التونسية مقتل سبعة عسكريين واصابة عشرة اخرين أحدهم حالته خطرة عندما فتح رقيب أول النار الاثنين على رفاقه في ثكنة بوشوشة العسكرية القريبة من مقر البرلمان.

وافاد بلحسن الوسلاتي الناطق الرسمي باسم الوزارة في مؤتمر صحفي ان الرقيب الاول "طعن (اليوم) زميله وانتزع سلاحه ثم فتح النار على بقية العسكريين عند تحية العلم" ما "أسفر عن وفاة 7 عسكريين ومقتل منفذ العملية، واصابة 10 عسكريين احدهم في حالة حرجة".

واضاف ان الرقيب الاول "عنده مشاكل عائلية وكان يشكو في المدة الأخيرة من اضطرابات في سلوكه، وتم اعفاؤه من مهامه العملانية ومن حمل السلاح".

وقال "التحقيقات سوف تظهر إن كان الامر يتعلق بعمل ارهابي أم لا".