مدينة تدمر الاثرية 14 مارس 2014

تنظيم داعش يسيطر على الجزء الشمالي من مدينة تدمر الاثرية وسط #سوريا

تمكن مقاتلو تنظيم الدولة الاسلامية السبت من السيطرة على مساحة كبيرة من الجزء الشمالي من مدينة تدمر الاثرية الواقعة في وسط سوريا، وفق ما اعلن المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس ان "تنظيم الدولة الاسلامية تمكن من التقدم والسيطرة على معظم الاحياء الواقعة في الجزء الشمالي من مدينة تدمر"، مشيرا الى "اشتباكات عنيفة تدور حاليا بين مقاتلي التنظيم وقوات النظام" في شمال تدمر.

ويخوض مقاتلو التنظيم اشتباكات عنيفة في المنطقة، بعد تمكنهم الاربعاء من السيطرة على بلدة السخنة التي تبعد ثمانين كيلومترا من تدمر وعلى جميع النقاط العسكرية الواقعة على الطريق بين المنطقتين. 

واشار عبد الرحمن الى اشتباكات بين الطرفين تدور قرب القلعة الاسلامية في غرب المدينة، اسفرت عن مقتل 13 جهاديا فيما لم يتضح عدد القتلى في صفوف قوات النظام.

وتضم مدينة تدمر في الجزء الجنوبي الغربي مواقع اثرية مصنفة على لائحة التراث العالمي وتعرف باعمدتها الرومانية ومعابدها ومدافنها الملكية المزخرفة.

وقالت المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونيسكو" ايرينا بوكوفا الجمعة  "نحن قلقون للغاية ونتابع الوضع نظرا للقيمة الكبيرة لهذا الموقع الروماني الاثري".

وأضافت في مؤتمر صحافي خلال زيارتها بيروت  "مسؤوليتنا ان ننبه مجلس الامن الدولي ليتخذ قرارات حازمة".

ووجه المدير العام للمتاحف والآثار السورية مأمون عبد الكريم الخميس نداء الى المجتمع الدولي لانقاذ مدينة تدمر الاثرية. وقال لفرانس برس "يجب ان يستنفر المجتمع الدولي اليوم لا بعد التدمير كما حصل حتى الآن"، في اشارة الى تدمير التنظيم الجهادي لآثار الموصل ومدينتي الحضر ونمرود في العراق.

 

×