جنود اسرائيليون يفتشون السيارات على حاجز نصبوه قرب الخليل بالضفة الغربية بحثا عن اسرائيلي مفقود في 2 ابريل 2015

اصابة عشرة فلسطينين بعيارات الجيش الاسرائيلي خلال مواجهات

افادت مصادر امنية فلسطينية وشهود عيان الجمعة ان الجيش الاسرائيلي اصاب عشرة فلسطينين على الاقل بالرصاص الحي والمطاطي خلال اشتباكات جرت شمال مدينة نابلس بالضفة الغربية.

واكد الجيش الاسرائيلي لوكالة فرانس برس وقوع الاشتباكات بينه وبين الشبان الفلسطينيين لكنه نفى استخدامه للرصاص الحي.

وقالت مصادر امنية فلسطينية وشهود عيان "ان اكثر من الف مستوطن نقلوا في حافلات فجر اليوم من المستوطنات اليهودية القريبة من مدينة نابلس لزيارة مقام قبر النبي يوسف واغلق جنود الجيش الاسرائيلي الطرق اتجاه موقع المقام."

واحتج الفلسطينيون على ذلك والقى البعض منهم الحجارة قبل ان تندلع مواجهات بين الجنود والشبان بحسب نفس المصدر.

وقالت متحدثة باسم الجيش الاسرائيلي ان الجيش قام منذ مساء الاربعاء الماضي بمرافقة نحو 3000 زائر يهودي الى القبر، واحتشد نحو 200 فلسطيني من الموقع وقاموا بالقاء الحجارة واشعال اطارات السيارات."

واضافت الناطقة "رد الجنود على الشبان الفلسطينين بوسائل تفريق الشغب" ونفت استخدام الرصاص الحي.

يحيي الفلسطينيون الجمعة الذكرى السابعة والستين للنكبة، واطلقت صفارات الانذار لمدة 67 ثانية عند الساعة الثانية عشرة ظهرا في مختلف المدن الفلسطينية.

وتنطلق مسيرات احتجاجية في هذه المناسبة في مختلف المدن بعد صلاة الظهر.

 

×