الناشط نبيل رجب في منزله 2 نوفمبر 2014

محكمة استئناف بحرينية تؤيد سجن الناشط نبيل رجب ستة اشهر

أيدت محكمة الاستئناف البحرينية الخميس حكم السجن ستة اشهر الصادر بحق الناشط نبيل رجب بتهمة اهانة وزارتي الدفاع والداخلية عبر تويتر.

وقال المحامي العام في النيابة الكلية وائل بوعلاي في بيان بثته وكالة أنباء البحرين أن المحكمة الكبرى الجنائية الإستئنافية أصدرت حكما "بتاييد الحكم المستأنف والقاضي بالحبس ستة اشهر في قضية اهانة هيئتين نظاميتين بطريق العلانية".

وأشار بوعلاي  الى أن نبيل رجب "زعم على خلاف الحقيقة بأن البحرينيين الملتحقين بالتنظيمات في الخارج من المنتسبين للمؤسستين الأمنيتين (الوزارتين)، واصفا تلك المؤسستين بحضانتهما الفكرية للتنظيمات الإرهابية".

ورجب، وهو شيعي مؤيد للمعارضة وناشط في مجال حقوق الانسان، كان افرج عنه في ايار/مايو 2014 بعد عامين امضاهما في السجن بسبب مشاركته في تظاهرات غير مرخص لها.

وهو موقوف منذ الثاني من نيسان/أبريل على ذمة التحقيق في قضية اخرى تتعلق ب"نشر أخبار كاذبة بشأن العمليات العسكرية الدائرة في اليمن".

وبحسب النيابة العامة، وصف رجب العمليات العسكرية ضد الحوثيين في اليمن والتي تشارك فيها البحرين، بانها "عدوان" وبانها "غير شرعية وخرق للقانون الدولي"، كما قام بحسب النيابة ب"اهانة قوات التحالف المشاركة في العمليات" بالاضافة الى "اهانة هيئة نظامية هي وزارة الداخلية".

واتهمت النيابة رجب ايضا ب"نشر صور مفبركة لأطفال قتلى في العمليات الدائرة في سوريا، على أنهم أطفال يمنيون تم قتلهم خلال العمليات" في اليمن.

 

×