الرئيس السوري بشار الاسد خلال مقابلة تلفزيونية في 30 مارس 2015

ايران تريد تدشين خط بحري مباشر مع سوريا

ذكرت وسائل اعلام ايرانية الاربعاء ان طهران تريد تدشين خط بحري مباشر مع سوريا من اجل زيادة المبادلات التجارية بين البلدين الحليفين.

وقال الملحق التجاري في السفارة الايرانية لدى دمشق علي كازيمبيني لوفد سوري يزور طهران ان "الخط البحري المباشر سيزيد المبادلات التجارية البالغ حجمها مليار دولار حاليا".

وطهران الداعم الاقليمي الرئيسي للنظام السوري الذي يخوض حربا ضد المتمردين منذ اكثر من اربعة اعوام، وتقدم مساعدات عسكرية للجيش السوري لكنها تنفي ارسال جنود الى هذا البلد.

وكان الرئيس بشار الاسد اعلن لقناة فرانس 2 مؤخرا ان "قادة وضباطا يتبادلون الزيارات بين البلدين طبقا للتعاون القائم بينهما منذ زمن طويل. وهذا يختلف عن المشاركة في المعارك".

يذكر ان طهران تقدم مساعدات مالية ايضا فقد فتحت في 2013 ثلاثة اعتمادات لحساب دمشق يبلغ حجمها 7,6 مليار دولار.

من جهة اخرى، اكد وزير الدفاع الايراني حسين دهقان خلال لقائه نظيره السوري فهد الفريج في طهران الدعم الايراني لسوريا.

ونقلت الصحف عن دهقان قوله ان ايران "تقف الى جانب الامة والحكومة السورية حتى القضاء على جذور الورم السرطاني (...) للارهاب والعنف".

اما الفريج فقد عبر عن الامل في "تطوير التعاون في المجال الدفاعي" بين البلدين.

وتتزامن زيارة الفريج مع نكسات واجهها الجيش السوري في شمال البلاد وجنوبها في الفترة الاخيرة.

 

×