جنديان اسرائيليان قرب القنيطرة، في الشطر المحتل من هضبة الجولان الثلاثاء 28 ابريل 2015

سقوط قذيفتي هاون من سوريا على الجزء الذي تحتله اسرائيل في هضبة الجولان

اعلن مصدر امني اسرائيلي الثلاثاء ان قذيفتي هاون اطلقتا من سوريا سقطتا على المنطقة التي تحتلها الدولة العبرية في هضبة الجولان دون وقوع اصابات او اضرار.

وقال المصدر لوكالة فرانس برس "سقطت قذيفتا هاون في الجزء الشمالي من هضبة الجولان" مشيرا الى ان القذائف طائشة ومردها القتال في سوريا.

من جهته، قال الجيش الاسرائيلي ان "عدة انفجارات" وقعت في هضبة الجولان وان صفارات الانذار انطلقت في عدة مناطق.

ويأتي سقوط القذيفتين بعد يومين من اعلان الجيش الاسرائيلي انه قتل  اربعة مسلحين كانوا يحاولون زرع متفجرات في الشطر المحتل من هضبة الجولان.

وبعدها بساعات، وردت تقارير عن شن غارة جوية في منطقة القلمون على الحدود السورية-اللبنانية على بطاريات صواريخ، ونسبت  الى الجيش الاسرائيلي.

وبينما رفض الجيش الاسرائيلي التعليق الا ان مصدرا امنيا اسرائيليا اكد لوكالة فرانس برس انه "لا يعلم عن اي نشاط (اسرائيلي) غير معتاد في سوريا خلال الليل" مشيرا الى ان الغارة تتعلق بالمعارك التي تشهدها سوريا.

وفي حادث اخر في نهاية الاسبوع، وردت تقارير عن غارة على مخازن اسلحة تابعة للجيش السوري على الحدود مع لبنان.

ورفض الجيش الاسرائيلي التعليق على ذلك.

واسرائيل وسوريا لا تزالان رسميا في حالة حرب لكن خط فض الاشتباك الفاصل بينهما كان يعتبر هادئا نسبيا الى حين اندلعت الحرب في سوريا قبل اربع سنوات، اذ تدور مذاك اشتباكات بين الجيش السوري ومعارضين مسلحين على مقربة منه وتتساقط احيانا قذائف داخل الشطر الذي تحتله اسرائيل من الهضبة.

واحتلت اسرائيل جزءا من الجولان في حرب 1967 ثم اعلنت ضم هذا الشطر اليها في 1981 في خطوة غير معترف بها دوليا.

 

×