جنود اسرائيليون خلال اشتباكات مع فلسطينيين يرشقون الحجارة قرب رام الله في 18 نوفمبر 2014

وفاة فلسطيني اصيب برصاص الجيش الاسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة

توفي شاب فلسطيني الثلاثاء متأثرا بجراح اصيب بها مساء الاثنين بعد ان اطلق عليه الجيش الاسرائيلي النار قرب جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، بحسب ما اعلنت مصادر طبية وامنية فلسطينية.

وقالت المصادر ان "الشاب محمد يحيى (18 عاما) توفي في مستشفى رفيديا في مدينة نابلس بعد اصابته برصاصة في فخذه مساء امس خلال عملية للجيش الاسرائيلي في قرية عرقة غرب مدينة جنين".

ومن جهته اكد الجيش الاسرائيلي اصابة شاب فلسطيني برصاص جنوده بينما كان يحاول عبور الجدار الفاصل قرب قريته.

وقالت متحدثة باسم الجيش "البارحة شوهدت مجموعة من الشبان الفلسطينيين بينما كانوا يحاولون عبور الجدار الامني  قرب مستوطنة شاكيد، في منطقة غير بعيدة عن قرية عرقة. وامرتهم القوات الاسرائيلية بالوقوف وبعد ان رفضوا الامتثال لاوامر الجنود، فتح الجنود النار على ارجلهم. واصيب فلسطيني بجراح".

واشارت المتحدثة الى ان الادعاء العسكري فتح تحقيقا في الحادث.