صورة ارشيفية

التحالف بقيادة السعودية يقصف صنعاء وسفن تقصف عدن

قال سكان في العاصمة اليمنية صنعاء اليوم الأحد إن خمس غارات جوية على الأقل استهدفت مواقع عسكرية ومنطقة قريبة من مجمع قصر الرئاسة فجرا فيما قصفت سفن حربية منطقة على مقربة من ميناء عدن بجنوب البلاد.

وهذه هي أول الغارات على المدينة منذ أعلن التحالف الذي تقوده السعودية الأسبوع الماضي إنهاء عملية "عاصفة الحزم" ضد المقاتلين الحوثيين المتحالفين مع ايران.

ويسيطر الحوثيون على صنعاء وتدعمهم وحدات من الجيش اليمني موالية للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.

وقال أحد سكان صنعاء اكتفى بذكر المقطع الأول من اسمه وهو جمال لرويترز "كانت الانفجارات هائلة إلى حد أنها هزت المنزل وأيقظتنا نحن وأطفالنا. باتت الحياة غير محتملة في هذه المدينة."

وقال شهود عيان في مدينة عدن إن اشتباكات عنيفة وقعت بين جماعة محلية مسلحة والمقاتلين الحوثيين المدعومين بوحدات العسكرية.

وقالت مصادر من الجماعات المسلحة إنهم يصدون تقدم الحوثيين باتجاه مدينتهم مستخدمين للمرة الأولى نيران الدبابات وصواريخ كاتيوشا.

وفي محافظة الضالع بجنوب البلاد قال مقاتلو الجماعات المحلية المسلحة إنهم خاضوا معارك امتدت لساعات لاستعادة عدد من المناطق الريفية بدعم من مقاتلات التحالف بقيادة السعودية مما أسفر عن مقتل 25 من الحوثيين وستة من رجالهم.