الدخان يتصاعد بعد غارة على الاكاديمية العسكرية في صنعاء

اجلاء اكثر من 300 شخص من اليمن على متن سفينة عسكرية روسية

اعلنت وزارة الدفاع الروسية انه تم اجلاء اكثر من 300 شخص من جنسيات مختلفة الاحد من اليمن على متن سفينة عسكرية روسية عن طريق جيبوتي.

ونقلت السفينة 308 اشخاص بينهم 45 روسيا و18 أميركيا وخمسة بريطانيين و159 يمنيا، بالاضافة الى مواطنين من الشرق الاوسط وبلدان الاتحاد السوفييتي سابقا.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية ايغور كوناشينكوف حسبما نقلت عنه وكالات الانباء الروسية ان "كل الاشخاص الذين تم اجلاؤهم سالمون وامنون على متن السفينة الروسية التي ستأخذهم الى جيبوتي في الصباح".

وروسيا مثل بلدان أخرى قامت بعمليات اجلاء جوي من العاصمة صنعاء وبحرا من ميناء عدن، حيث قصفت قنصليتها في 29 اذار/مارس، بعد ثلاثة ايام من بدء ضربات التحالف العربي.

وتقود السعودية تحالفا من تسع دول عربية بدا بتنفيذ ضربات جوية على اليمن منذ 26 اذار/مارس لمنع المتمردين الحوثيين الشيعة المدعومين من إيران من السيطرة على كامل البلاد.

والسبت اعلنت موسكو عزمها القيام بمزيد من عمليات الاجلاء جوا، غير ان الطائرات الروسية لم تتمكن من دخول المجال الجوي اليمني بسبب الغارات. وسيتم اجراء محاولة جديدة الاحد، وفقا للسفارة الروسية في اليمن.

وقال المتحدث باسم السعودي باسم التحالف السبت أن الغارات وصلت الى ما مجموعه 1200 غارة جوية في اليمن منذ بدء العمليات العسكرية.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، قتل نحو 650 شخصاوجرح اكثر من الفين منذ تصاعد النزاع اليمني في منتصف اذار/مارس الماضي. لكن الأرقام الحقيقية اعلى بالتأكيد لأنه العديد من الجثث لم يتم إرساله الى المستشفيات، ودفن مباشرة.