وزير المصالحة الوطنية السوري علي حيدر

وزير سوري يؤكد ان الوضع الراهن في مخيم اليرموك يستدعي "حلا عسكريا"

اعلن وزير المصالحة الوطنية السوري علي حيدر اليوم الاربعاء ان الوضع الراهن في مخيم اليرموك يستدعي "حلا عسكريا" فرضه على الحكومة دخول المسلحين الى المخيم.

وقال حيدر بعد اجتماعه مع عضو اللجنة المركزية في منظمة التحرير الفلسطينية احمد مجدلاني في دمشق، "الاولوية الان لاخراج ودحر المسلحين والارهابيين من المخيم. وفي المعطيات الحالية لا بدّ من حل عسكري ليست الدولة هي من تختاره ولكن من دخل المخيم".