اسرائيل تصادر اجهزة الكترونية اثناء محاولة تهريبها الى غزة

اسرائيل تصادر اجهزة الكترونية اثناء محاولة تهريبها الى غزة

قالت الحكومة الاسرائيلية الاثنين ان المفتشين الاسرائيليين عند معبر كرم ابو سالم الفاصل بين قطاع غزة واسرائيل احبطوا محاولة تهريب اجهزة الكترونية متطورة كانت ستذهب الى مسلحين فلسطينيين.

واعلنت وزارة الدفاع الاسرائيلية في بيان ان مسؤولين امنيين في المعبر المخصص لمرور البضائع الى القطاع المحاصر عثروا على اجهزة تحظر اسرائيل دخولها الى القطاع، كانت مخبأة في شاحنة اسرائيلية تحمل تصريحا لنقل اجهزة الكترونية استهلاكية.

الا ان الوزارة لم تكشف عن تاريخ مصادرة الاجهزة.

وقالت انه "من بين الاشياء التي تمت مصادرتها كاميرات تعمل بالاشعة فوق الحمراء واجهزة اتصالات وكاميرات امنية يتم التحكم بها عن بعد".

وجاء في البيان انه منذ بداية 2015 تم احباط اكثر من 100 محاولة "لتهريب سلع ومواد محظورة".

وتفرض اسرائيل قيودا صارمة على السلع التي تدخل من اراضيها الى القطاع المحاصر بهدف منع مسلحي حركة حماس الاسلامية من الحصول على اجهزة "ثنائية الاستخدام" يمكن استخدامها لبناء التحصينات او مهاجمة الدولة العبرية.

وتسيطر اسرائيل على اثنين من ثلاثة معابر برية الى غزة وتفرض حظرا جويا وبحريا كاملا على القطاع.

والمعبر الثالث وهو معبر رفح مع مصر مغلق بشكل شبه تام منذ تشرين الاول/اكتوبر بعد تفجير انتحاري في سيناء ادى الى مقتل 30 جنديا مصريا.

وادى التفجير الى اعلان حالة الطوارئ وفرض حظر للتجول في اجزاء من شمال سيناء حيث تقاتل القوات المصرية مسلحين اسلاميين.

 

×