المرصد السوري: المعارضة تسيطر على آخر معبر بري بين سوريا والاردن

سيطرت مجموعات من المعارضة السورية بدعم من الجناح السوري لتنظيم القاعدة، الاربعاء على اخر معبر بري مع الاردن كان لا يزال بين ايدي قوات النظام السوري، حسب ما اعلنت منظمة غير حكومية.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان ان "الطيران المروحي السوري قصف بالبراميل المتفجرة اماكن قرب منطقة معبر نصيب عقب سيطرة الوية مقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) على المعبر الحدودي بين الاراضي السورية والاردنية".

واضاف "بذلك فان قوات النظام خسرت اخر تواجد لها في معبر رسمي مع الاردن".

واوضح ان "المثلث الواصل بين معبر نصيب الحدودي وصولا للحدود مع الجولان السوري المحتل والحدود الاردنية، لم يعد به تواجد لقوات النظام" مشيرا الى ان هذه القوات "لا تزال تتواجد في اربعة مراكز عسكرية شرق معبر نصيب وصولا الى الحدود الادارية مع محافظة السويداء".

وكان مقاتلو المعارضة بدأوا الثلاثاء هجومهم على معبر نصيب. وقال المرصد السوري لحقوق الانسان في حينه "في حال توصلوا الى السيطرة على المعبر يكونوا قد انهوا وجود النظام على طول الحدود مع الاردن".

وكانت السلطات الاردنية قد اعلنت خلال النهار انها اغلقت "بشكل موقت" هذا المعبر مع سوريا بسبب المعارك بين المعارضة والجيش في الجانب السوري.

ويعرف معبر نصيب في الاردن باسم جابر. ومن خلال هذا المعبر تمر كل السلع من سوريا الى الاردن ومنه الى الخليج.