مدفعية اسرائيلية قرب الحدود مع سوريا في الجولان المحتل في 27 يناير 2015

الحكم على عربي اسرائيلي بالسجن لدخوله سوريا بهدف القتال مع المعارضة

اصدرت محكمة كفار سابا الاسرائيلية شمال تل ابيب الاثنين حكما بالسجن 11 شهرا على عربي اسرائيلي دخل سوريا بطريقة غير مشروعة بهدف الانضمام الى قوات المعارضة التي تحارب النظام السوري.

وقال مصدر قضائي "ان المتهم يوسف نصر الله (21 عاما) من بلدة قلنسوة في وسط البلاد ادين بالمغادرة الى سوريا عن طريق الاردن من اجل القتال في صفوف المعارضة، على امل الموت شهيدا هناك ودخول الجنة ليلتقي بصديق حميم له توفي بحادث سير في عام 2013".

واضاف المصدر "ان يوسف نصر الله تسلل الى سوريا فجر 19 نيسان/ابريل 2014، وبعد يومين من دخوله الى هذا البلد اعتقلته قوات النظام السوري لمدة ثمانية اشهر، تعرض خلالها للتعذيب والاستجواب في ظروف صعبة، فقدم معلومات عن قاعدة عسكرية اسرائيلية".

وتابع المصدر ان يوسف نصر الله اوضح للمحكمة انه "تم الافراج عنه في 12 كانون الاول/ديسمبر من العام الماضي، وعاد الى اسرائيل فاعتقلته قوات الامن الاسرائيلية في التاسع عشر من الشهر نفسه وكان في وضع صحي سيء جدا".

واكتفت متحدثة باسم ادارة المحاكم الاسرائيلية بالقول "انه حكم بالفعل على عدد من الاشخاص من عرب اسرائيل لمحاولتهم القتال في سوريا".

وقتل عدد من الشبان العرب الاسرائيليين في سوريا خلال مشاركتهم في المعارك الى جانب المنظمات الجهادية بحسب الامن الاسرائيلي وعائلاتهم.

كما اعلنت اجهزة الامن الاسرائيلية في كانون الثاني/يناير اعتقال سبعة من عرب اسرائيل اتهموا بالتخطيط لانشاء خلية لتنظيم الدولة الاسلامية في اسرائيل.

واعلن تنظيم الدولة الاسلامية في بداية اذار/مارس الحالي تنفيذ حكم الاعدام في الشاب الفلسطيني محمد سعيد مسلم (19 عاما) بتهمة التعامل مع الموساد الاسرائيلي.

وكانت عائلة هذا الشاب لجأت من الضفة الغربية في عام 1994 وحصلت على الجنسية الاسرائيلية وسكنت في مستوطنة النبي يعقوف في القدس الشرقية المحتلة.

والعرب في اسرائيل هم احفاد 160 الف فلسطيني لم يغادروا منازلهم بعد اقامة دولة اسرائيل في عام 1948 ويعدون اليوم اكثر من 1,4 مليون نسمة اي 20% من سكان اسرائيل.

 

×