مسلحون يمنيون يتفقدون مسجد بدر في جنوب صنعاء بعد انفجار عبوة فيه في 20 مارس 2015

تنظيم الدولة الاسلامية "داعش" يتبنى الهجمات على ثلاثة مساجد في اليمن

تبنى تنظيم الدولة الاسلامية في بيان موقع باسم "المكتب الاعلامي لولاية صنعاء" الهجمات التي ادت الى مقتل اكثر من 142 شخصا الجمعة في ثلاثة مساجد في اليمن.

وجاء في البيان "انطلق خمسة من فرسان الشهادة ملتحفين احزمتهم الناسفة في عملية مباركة يسر الله لها اسباب التنفيذ لينغمس اربعة منهم وسط اوكار الرافضة الحوثة في ولاية صنعاء ويفجروا مقرات شركهم في بدر وحشوش".

واضاف البيان "كما انطلق خامس الى وكر اخر لهم في صعدة حاصدين رؤوس ائمة الشرك ومقطعين اوصال قرابة ثمانين حوثيا".

وتوعد اخيرا البيان قائلا "ليعلم الحوثة المشركون ان جنود الدولة الاسلامية لن يقر لهم قرار ولن يهنأ لهم بال حتى يستأصلوا شأفتهم ويقطعوا ذراع المشروع الصفوي في اليمن".

استهدفت ثلاثة تفجيرات مسجدين في صنعاء يرتادهما عادة الحوثيون الذي تسلموا السلطة في صنعاء بالقوة مطلع السنة. كما استهدف تفجير مسجدا في صعدة في شمال البلاد معقل الحوثيين.

وهي المرة الاولى التي يتبنى فيها تنظيم الدولة الاسلامية هجمات في اليمن، لان تنظيم القاعدة هو الذي كان يتبنى حتى الان هجمات في هذا البلد ضد الحوثيين وقوى الامن اليمنية.

وتأتي هذه الهجمات بعد يومين على الهجوم الذي قام به تنظيم الدولة الاسلامية في تونس وادى الى مقتل 21 شخصا في متحف باردو بينهم 20 سائحا.

 

×