صورة أرشيفية السلطان قابوس

الحكم على ناشط بالسجن ثلاث سنوات في سلطنة عمان

اصدرت محكمة عمانية الاثنين حكما بالسجن ثلاث سنوات ضد الناشط الحقوقي سعيد جداد بتهمة العمل على زعزعة الاستقرار في السلطنة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وفق ما اعلنت منظمة حقوقية.

واوضح المرصد العماني لحقوق الانسان ان محكمة مسقط الابتدائية اصدرت احكاما بالسجن مع دفع غرامات ضد جداد في ثلاث قضايا، هي "النيل من مكانة الدولة"، و"التحريض على التجمهر"، و"استخدام الشبكة المعلوماتية في نشر ما من شأنه الإخلال بالنظام العام"، وذلك في الذكرى السنوية للتظاهرات التي اندلعت في 25 شباط/فبراير 2011 في بلدته صلالة في جنوب غرب البلاد.

وكانت منظمة العفو الدولية حذرت في كانون الثاني/يناير بتدهور حالة جداد الصحية بعد دخوله في اضراب عن الطعام احتجاجا على اعتقاله.

ونقل جداد الى المستشفى للعلاج في 23 كانون الثاني/يناير واعيد لاحقا الى السجن.

واعتقل الناشط الحقوقي والمدون، الذي وصفته منظمة العفو بأنه "معتقل الضمير"، في كانون الاول/ديسمبر الماضي.

وادين الكثير من الناشطين في السلطنة الخليجية بتهمة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لاهانة السلطان قابوس الحاكم منذ 44 عاما. ويحاكم آخرون من بينهم اشخاص تمت ادانتهم بتهمة المشاركة في تظاهرات داعية الى الاصلاح السياسي.

 

×