جندي اسرائيلي ينزل سلم منزل فلسطيني كتبت على جداره شعارات بالعبرية، في قرية المغير شرق رام الله

فلسطين: اضرام النيران في سيارتين في الضفة الغربية

اضرم مستوطنون النار في سيارتين في قرية فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة ليل الاربعاء الخميس وخطوا شعارات بالعبرية على جدران منزل فلسطيني، بحسب مصور لوكالة فرانس برس.

وقال شهود عيان انهم لاحظوا في حوالي الساعة الرابعة فجرا اشتعال سيارتين وحاولوا اطفاء الحريق قبل تدخل الشرطة الفلسطينية. وبحسب الشهود فانه خطت شعارات "الموت للعرب" على جدران منزل قريب في قرية المغير القريبة من مدينة رام الله.

وتقع القرية بالقرب من مستوطنة شيلو وتعرض مسجدها للاحراق مرتين.

واعلنت الشرطة الاسرائيلية انها فتحت تحقيقا في الحريق.

وينتهج المستوطنون المتطرفون سياسة انتقامية تعرف باسم "دفع الثمن" وتقوم على مهاجمة اهداف فلسطينية وكذلك مهاجمة جنود في كل مرة تتخذ السلطات الاسرائيلية اجراءات يعتبرونها معادية للاستيطان.

وتشمل تلك الهجمات تخريب وتدمير ممتلكات فلسطينية واحراق سيارات ودور عبادة مسيحية واسلامية واتلاف او اقتلاع اشجار زيتون.

ونادرا ما يتم توقيف الجناة.