المتحدث باسم الخارجية المصرية بدر عبد العاطي

مصر: معلومات "العفو الدولية"خاطئة

أعرب المتحدث باسم الخارجية المصرية السفير بدر عبد العاطي عن بالغ الدهشة والاستياء مما تضمنه تقرير منظمة العفو الدولية بشأن الضربة الجوية ضد أهداف تابعة لتنظيم داعش .

وأكد عبد العاطى أن مصر تراعي وتلتزم تماما بالمواثيق والمعايير الدولية وأنه تم اختيار أهداف هذا التنظيم بعناية ودقة متناهية حيث ركزت الضربة الجوية على مراكز التدريب وتخزين الاسلحة والذخيرة التابعة له.

وأضاف أن مصر استخدمت حقها الشرعي الأصيل في الدفاع عن النفس طبقا لميثاق الأمم المتحدة، فضلا عن التنسيق الكامل مع الحكومة الليبية الشرعية التي طلبت دعم مصر في مواجهة خطر التنظيمات الارهابية.

وأشار المتحدث إلى الحرص المصري الكامل على الحفاظ على أرواح المدنيين.

وتساءل المتحدث أين كانت هذه المنظمات حينما تم تنفيذ آلاف الضربات الجوية من جانب دول كبرى أسفرت عن سقوط مئات، بل الآلاف من المدنيين في دول عربية وإسلامية مختلفة.

وأنه من المستغرب أن هذه المنظمات -ومن بينها منظمة العفو الدولية - حرصت علي تجاهل تلك الحقائق  ولم تتطرق اليها من قريب أو بعيد

وكانت منظمة العفو الدولية انتقدت في تقرير لها الضربات الجوية التي قام بها سلاح الطيران المصري في ليبيا معتبرة أنها أسفرت عن سقوط ضحايا من المدنيين هناك.

 

×