عناصر من القوات المسلحة المصرية في مطار الماظة العسكري

مصر: مقتل موظف في وزارة الداخلية المصرية في سيناء

ذكر مسؤولون امنيون السبت ان جهاديين قتلوا بالرصاص موظفا في وزارة الداخلية المصرية في شمال سيناء.

واكد المسؤولون ان جهاديين هاجموا مساء الجمعة منزل الموظف البالغ من العمر 50 عاما في العريش كبرى مدن شمال سيناء، موضحين انه قتل برصاصة في الرأس.

واضافوا ان الموظف الملحق بادارة النقل البري استهدف لانه يعمل لادارة في وزارة الداخلية.

ومنذ عزل الرئيس الاسلامي محمد مرسي تشن السلطات المصرية حملة واسعة على انصاره خلفت في الاجمال نحو 1400 قتيل واكثر من 15 الف سجين على راسهم قيادات الصفين الاول والثاني في جماعة الاخوان المسلمين الذين يحاكمون باتهامات مختلفة.

وتبنى تنظيم انصار بيت المقدس معظم الاعتداءات الدامية التي استهدفت قوات الشرطة والجيش في مصر بعد اطاحة مرسي في تموز/يوليو 2013.

وقتل اكثر من 500 من افراد الامن في هذه الهجمات بحسب الحكومة التي تتهم جماعة الاخوان المسلمين المصنفة "تنظيما ارهابيا" بالوقوف خلف هذه الهجمات لكن جماعة الاخوان المسلمين تقول انها تلتزم السلم.

واعلن انصار بيت المقدس الذي بايع مؤخرا تنظيم الدولة الاسلامية، في تغريدة على تويتر مسؤوليته عن سلسلة هجمات الخميس في شمال سيناء اوقعت ثلاثين قتيلا و62 جريحا على الاقل بحسب مسؤولين امنيين ومصادر طبية.