لافروف خلال اجتماع الحكومة وشخصيات من المعارضة السورية في موسكو

لافروف يدعو دمشق والمعارضة لمجابهة الإرهاب

حث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أعضاء من المعارضة السورية وممثلين عن حكومة دمشق في محادثات سلام تستضيفها موسكو، الأربعاء، على توحيد الصفوف لمجابهة خطر "الإرهاب".

وسقف التوقعات بشأن التوصل إلى انفراجة في محادثات موسكو متدن لكن روسيا تأمل أن تعطي المحادثات بعض الزخم لعملية سلام متعثرة في الصراع الدائر منذ أربع سنوات.

وقال لافروف للجانبين المشاركين في المحادثات "نعتقد أن فهم رجال السياسة وممثلين بارزين للمجتمع المدني لضرورة توحيد الصفوف لمحاربة هذا الخطر المشترك (الإرهاب) يجب أن يكون مفتاح بعث وحدة الشعب السوري."

والتقى ممثلون عن المعارضة السورية، الأربعاء، مع وفد الحكومة السورية في موسكو لبحث سبل حل الأزمة في البلاد التي تعصف بسوريا وتقترب من 4 سنوات.

وتشارك بعض شخصيات المعارضة في المؤتمر بصفتهم الشخصية وليس كممثلين لفصائل كبيرة، فيما يقاطع المؤتمر تحالف المعارضة الرئيسي الممثل في الائتلاف الوطني السوري لقوى المعارضة والثورة.

 

×