وزير الداخلية المصري اللواء محمد ابراهيم خلال مؤتمره الصحافي

وزير الداخلية المصري يعلن اطلاق سراح نجلي مبارك

اعلن وزير الداخلية المصري اللواء محمد ابراهيم في مؤتمر صحافي الاثنين اطلاق سراح نجلي الرئيس الاسبق حسني مبارك، جمال وعلاء، تنفيذا لقرار قضائي بالافراج عنهما على ذمة القضية.

وقال الوزير ان جمال وعلاء مبارك "تم اطلاق سراحهما وهما الان طلقاء"، لكنه رفض الاجابة على سؤال حول توقيت اطلاق سراحهما مكتفيا بالقول "ماذا يهمكم في توقيت" الافراج عنهما.

وتضاربت المعلومات خلال الايام الاخيرة حول اطلاق سراح جمال وعلاء اللذين ارتبط اسميهما بالفساد وبالسعى لتوريث الحكم خصوصا خلال السنوات العشر الاخيرة من حكم والدهما.

وكانت صحيفة الاهرام الرسمية قالت ان نجلي الرئيس المصري الاسبق غادرا سجنهما الجمعة في انتظار محاكمة جديدة.

لكن مسؤولين في مصلحة السجون اكدوا الاحد ان اطلاق سراحهما تأجل في اللحظة الاخيرة تجنبا لاغضاب معارضي النظام الجديد الذين يتهمون الرئيس عبد الفتاح السيسي باعادة انتاج نظام مبارك.

وقررت محكمة الجنايات المصرية الخميس اطلاق سراح جمال وعلاء مبارك على ذمة قضية يواجهان فيها اتهامات باختلاس اكثر من 10 ملايين يورو من الاموال العامة.

وقد صدر قرار المحكمة بعد انقضاء الفترة القصوى القانونية للحبس الاحتياطي للمتهمين.
وستعاد محاكمتهما مع والدهما الذي اطاحته ثورة شعبية في 2011. لكن موعد المحاكمة لم يحدد بعد.

وكانت محكمة النقض الغت في 13 كانون الثاني/يناير الجاري حكما سبق صدوره عن محكمة الجنايات بمعاقبتهما بالسجن المشدد لمدة 4 سنوات لكل منهما وقررت اعادة محاكمتهما امام دائرة اخرى في نفس المحكمة.

وقضت محكمة النقض في نفس الجلسة بالغاء حكم بالسجن ثلاث سنوات صدر بحق الرئيس السابق حسني مبارك في القضية نفسها.

وقالت وسائل الاعلام الرسمية نقلا عن مصادر امنية بوزارة الداخلية، ان قرار محكمة النقض باعادة محاكمة مبارك في قضية القصور الرئاسية لا يعني الافراج عنه على الفور.

الا ان محامي مبارك (86 عاما) فريد الديب قال لفرانس برس في قاعة المحكمة ان موكله كان "انهى قبل ايام" حكم السجن ثلاث سنوات في القضية لكنه "يبقى في مستشفى المعادي (العسكري في القاهرة) وسيظل هناك" لانه يعاني من متاعب صحية.

 

×