صورة ارشيفية

مقتل فتاة خلال فض مسيرة لعشرات النشطاء بوسط القاهرة

قال المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية إن قتيلة سقطت يوم السبت خلال فض مسيرة لنشطاء في وسط القاهرة قبل يوم من حلول الذكرى الرابعة للانتفاضة التي أسقطت الرئيس الأسبق حسني مبارك.

وقال المتحدث حسام عبد الغفار لرويترز "بالفعل قتلت فتاة ونقلت جثتها إلى مشرحة زينهم" بجنوب العاصمة.

وقالت صفحات تحمل اسم حزب التحالف الشعبي الاشتراكي على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي على الانترنت إن القتيلة تنتمي إلى الحزب وإنها كانت تشارك في مسيرة ضمت قياديين وأعضاء في الحزب إلى ميدان التحرير.

وأضاف الحزب أن الشرطة فضت المسيرة -التي شارك فيها عشرات النشطاء- مستخدمة قنابل الغاز المسيل للدموع وطلقات الخرطوش.

ونشرت صورة للناشطة على فيسبوك والدماء تسيل من رأسها وتلطخ إحدى يديها.

وقتل نحو 850 متظاهرا في الانتفاضة التي استمرت 18 يوما كما أصيب أكثر من ستة آلاف بحسب تقرير لجنة حكومية لتقصي الحقائق.

وفي نوفمبر تشرين الثاني 2013 -بعد شهور من عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين- صدر قانون يمنع التظاهر قبل الحصول على إذن من السلطات الأمنية.

وقال المتحدث باسم حزب التحالف الشعب الاشتراكي مدحت الزاهد الذي شارك في المسيرة لرويترز إن الشرطة ألقت القبض على نحو ستة من المشاركين في المسيرة بينهم الأمين العام للحزب طلعت فهمي.