صورة أرشيفية لعلاء وجمال مبارك مع فريق الصقور

نجلا مبارك غادرا السجن بانتظار محاكمتهما

ذكرت صحيفة الاهرام الرسمية ان علاء وجمال مبارك، نجلي الرئيس المصري الاسبق اللذين كانا رمزا للسلطة والثروة في عهده، غادرا سجنهما الجمعة في انتظار محاكمة جديدة.

واضافت الاهرام على موقعها الرسمي ان علاء وجمال المتهمين باختلاس اكثر من 10 ملايين يورو من الاموال العامة، استعادا حريتهما بموجب قرار قضائي بعد انقضاء الفترة القصوى القانونية للتوقيف الموقت.

وستعاد محاكمتهما مع والدهما الذي اطاحته ثورة شعبية في 2011.

وكانت محكمة النقض الغت في 13 كانون الثاني/يناير الجاري حكما سبق صدوره عن محكمة الجنايات بمعاقبتهما بالسجن المشدد لمدة 4 سنوات لكل منهما وقررت اعادة محاكمتهما امام دائرة اخرى لنفس المحكمة.

وقضت محكمة النقض في نفس الجلسة بالغاء حكم بالسجن ثلاث سنوات صدر بحق الرئيس السابق حسني مبارك في القضية نفسها.

وقالت وسائل الاعلام الرسمية نقلا عن مصادر امنية بوزارة الداخلية، ان قرار محكمة النقض باعادة محاكمة مبارك في قضية القصور الرئاسية لا يعني الافراج عنه على الفور.

الا ان محامي مبارك (86 عاما) فريد الديب قال لفرانس برس في قاعة المحكمة ان موكله "انهى قبل عشرة ايام" حكم السجن ثلاث سنوات في القضية لكنه "يبقى في مستشفى المعادي (العسكري في القاهرة) وسيظل هناك" لانه يعاني من متاعب صحية.

 

×