الامير محمد بن نايف وليا لولي العهد في السعودية

تعيين الامير محمد بن نايف وليا لولي العهد في السعودية

اعلن الديوان الملكي السعودي الجمعة مبايعة وزير الداخلية النافذ الامير محمد بن نايف وليا لولي العهد ليكون بذلك اول من سيتولى الحكم من ابناء "الجيل الثاني" في آل سعود.

وسيكون ولي العهد الامير مقرن بن عبد العزيز مبدئيا آخر ملك من الجيل الاول من ابناء الملك المؤسس عبد العزيز، قبل ان يخلفه محمد بن نايف.

وبات الامير مقرن ايضا رسميا نائبا لرئيس مجلس الوزراء، وهو منصب يشغله الملك نفسه.

كما اعلن الديوان الملكي تعيين الامير محمد بن سلمان نجل الملك وزيرا للدفاع خلفا لوالده  ورئيسا للديوان الملكي.

واصدر الملك سلمان عددا من الاوامر الملكية التي تضمنت خصوصا اعفاء السكرتير الخاص للعاهل السعودي الراحل خالد التويجري من مناصبه، بما في ذلك منصب رئيس الحرس الملكي ومدير الديوان الملكي.

وعين حمد العوهلي رئيسا للحرس الملكي.

ودعا الملك سلمان السعوديين الى تقديم البيعة للامير محمد بن نايف كولي لولي العهد مع تقديم البيعة الى ولي العهد الامير مقرن.

وسيبقى جميع اعضاء مجلس الوزراء الآخرين بمناصبهم.

والامير محمد بن نايف هو الرجل القوي في مجال مكافحة الارهاب ويحظى بتقدير دولي لا سيما من قبل الولايات المتحدة بسبب جهوده في مكافحة المتطرفين.

واشرف محمد بن نايف على جهود المملكة الناجحة نسبيا في الحرب على تنظيم القاعدة داخل المملكة.

وشهدت المملكة بين 2003 و2006 موجة من الهجمات الدامية التي نسبت الى تنظيم القاعدة، الا ان هذه الموجة انحسرت لدرجة كبيرة وبات تنظيم القاعدة يتحصن في اليمن المجاور مبقيا عينه على المملكة خصوصا.

 

×