رسم غرافيتي في القاهرة في 2012 يرفض التحرش

مصر: احالة شرطيين للمحاكمة بتهم اختطاف فتاة وهتك عرضها

احال النائب العام المصري السبت شرطيين الى المحاكمة الجنائية بتهم اختطاف فتاة وهتك عرضها في سيارة للشرطة في القاهرة نهاية الشهر الفائت، حسب ما افادت مصادر قضائية. 

ووجهت النيابة للشرطيين تهم "خطف أنثى" و"هتك عرضها" و"ارتكاب فعل فاضح في الطريق العام" ، بحسب المصادر ذاتها. 

واكد تقرير للطب الشرعي وجود السائل المنوي لاحد الشرطيين على ملابس الفتاة. 

ولم يحدد موعد لمحاكمة الشرطيين المحبوسين احتياطيا على ذمة القضية.

وقد تصل العقوبات في هذه القضية الى السجن المؤبد، وفقا لما اعلنه مسؤول قضائي لوكالة فرانس برس. 

وتعود احداث القضية الى نهاية كانون الاول/ديسمبر، حين استوقف الشرطيين الفتاة اثناء تواجدها في سيارة صديق لها في حي الساحل (شمال القاهرة). 

وارغماها على الخروج من السيارة بداعي توصليها لمنزلها لكنهما اصطحباها إلى منطقة نائية حيث قاما بتجريدها من ملابسها وهتك عرضها وحاولا الاعتداء عليها في سيارة الشرطة، بحسب مصدر قضائي. 

واثار الحادث ردود فعل غاضبة في المجتمع ضد تجاوزات الشرطة بحق المواطنين.

واستعادت الشرطة التي كانت مكروهة شعبيا في عهد الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك الكثير من مكانتها بعد تاييدها التظاهرات الحاشدة التي ادت للاطاحة بالرئيس الاسلامي محمد مرسي في تموز/يوليو 2013. 

وتعاني النساء في مصر من التحرش الجنسي اللفظي والجسدي بشكل واسع ومتزايد منذ الاطاحة بمبارك في شباط/فبراير 2011، وتصل هذه التحرشات الى حد الاعتداءات الجنسية احيانا بحسب ناشطين حقوقيين.

 

×